شبكة العلياء القرآنية
أهلاً وسهلاً بكن يا حاملات كتاب الله
نتشرف بخدمتكن ومشاركاتكن لنا
حياكن الله


يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءكُم بُرْهَانٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَأَنزَلْنَا إِلَيْكُمْ نُوراً مُّبِيناً
 
الرئيسيةبرنامج آياتاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 تجربتي المتواضعة في حفظ القران هدى الرحمن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
اخت المحبه
أحبك ربي
أحبك ربي
avatar

الإمارات
انثى
عدد المساهمات : 2888
تاريخ التسجيل : 07/02/2015
الموقع : شبكة العلياء القرآنية
العمل : نشرالخير ومراجعة القران
كم تحفظ : الحمد لله
تعليقك : صاحبي القرآن اليوم يصاحبكِ غداً
جالسيه وفرغي له قلبكِ ووقتك ، يكن لكِ جليسًا وأنيسًا في القبر..
وشفيعًا يوم الحشر.


مُساهمةموضوع: تجربتي المتواضعة في حفظ القران هدى الرحمن   الإثنين أكتوبر 26, 2015 7:12 am

الحمد لله تعالى، نحمده ونستعينه ونستغفره، ونعوذ بالله تعالى من شرور أنفسنا، وسيئات
أعمالنا، من يهد الله تعالى فلا مضل له، ومن يضلل فلا هادي له، وأشهد أن لا إله إلا الله
وحده لا شريك له، وأشهد أن محمداً عبده ورسوله.
أما بعد:فهاانا اليوم اضع بين ايديكم هذه السطور التي تلخص رحلتي في حفظ القران الكريم
كان اعجابي كبير لكلمات هؤلاء الذين يحفظون القران واقرا اخبارهم بين صفحات الجرائد
فكنت اغار بل احسد في بعض الاحيان
وكانت الفكرة في ذهني تتحول الى احساس يوما بعد يوم ومن احساس الى تخطيط تراوده تساؤلات كثيرة هل يمكنني ان احفظ القران؟؟؟ وفي مدة قصيرة؟؟؟
ويخفق قلبي وتشتد
نبضاته فاخطو بسرعة نحو الكتاب العزيز وبقدرة القادر اصبحت اسيرة كلمات الله كانت تمتلكني وتحيط بي من كل جانب فاستسلم الى شعور جميل ...الى نعمة لا مثيل لها
وكان القرار ..ولكن تجري الرياح بما لا تشتهي السفن حيث غادرنا المنزل في عطلة وشاء
الله ان يكون ذلك دافعا غذى مشروعي فقد كان المكان هادئا وروعة في الخلق وتكاد المناظر
تنطق عن عظمة الخالق سبحانه وتعالى ........نعود بعد ذلك الى البيت وانا كلي
شوق وتخطيط من اجل البدا .

جلست الى الكمبيوتر وشاء الله ان اجد نفسي امام موقع موسوعة في طلب العلم واي علم: العلمالحق ...وجدت نفسي صغيرة امام تلك العزائم الفولاذية والهمم الشامخات ...وتاسرني الفكرة مرة اخرى فاقرر ومن هنا تبدا رحلتي:

بالفعل حفظت البقرة في 3ايام وال عمران في 2 يومين
اخواني ..اخواتي وانا اصل الى اخر اية من سورة البقرة شعرت انني تحررت من قيود

نفسي الامارة بالكسل وواصلت على دلك المنوال في حفظ ال عمران وبعدها حضر الانفعال وغاب
التركيز فبدات اسمع من افراد اسرتي ان هذا العمل جليل ولكن يتطلب صلابة وقوة ايمان

اكثر ورافقتني دعوات من كل من يحبني اذكر منهم (والدي اخوتي وجدتي وخالاتي
وعماتي ...) وهنا اذكر اني كنت انافس ريحانة المسك تلك الريحانة التي ابت الا ان تفوح بمسك

القران قبل رمضان فاوجه لها تحية عبقة ..اقدر كثيرا يا اختي الكريمة اصرارك وتحديك لكل
ظروفك لكي تختمي وتحققي حلمك اعانك الله على تثبيت القران في قلبك وجعله حجة لك .

اكمل ...كانت الظروف مرة اخرى في غير صالحي توالت الايام لاجد نفسي في اواخر
شعبان وانا لم احفظ في هذه الفترة بعث الله لي اختا لا اجد اي كلمة تصف مدى تواضعها وحبها
للمساعدة بكل الطرق ...

ام الفضل : كنت بالنسبة لي مثلا اعلى من خلال كلماتك الموزونة

ونصائحك الدقيقة ،واهم حاجز بيني وبين الحفظ بفضل الله تعالى ازحته عني يا ام الفضل الا
وهو النوم عندما قلت لي خذي ورقة وسيالة فكتبت
أولا النوم نومان
نوم يحتاجه الجسد ونوم يحتاجه الشيطان وهذا الذي غالبا الدي يمسك الحفاظ اتناء الحفظ ليلهيهم

عن كتاب الله ويلبس عليهم حالهم فيشعرهم بالاحباط
ماهو علاج نعاس الشيطان ؟؟
1. الاستعانة بالله على انفسنا والتعوذ بالله من الشيطان الرجيم
2. التصميم والارادة
3. اولا ما تحسي بالنعاس اتركي المكان الذي تجلسين فيه وتوضئي بسرعة المهم ان تكون

حركة سريعة جدا ونشيطة
استغفري الله كثيرا ثم امشي 200 خطوة بسرعة .......
فالحمد لله الذي هداني الى المبدا الصحيح للنوم في حياة الانسان وسخر لي هذه الاخت التي
تابعتني الى الاخر وعندما كنت اشتكي لها وانا محبطة تبدا كلامها دائما بابشري.... كم كنت احب

تلك الكلمة عندما تكتبينها يا ام الفضل...فلك مني تشكرات خالصة جزاك الله جنة النعيم

وبعد ذلك تطوعت الاخت غريبة في ارض الوطن للاشراف علي وللاسف سرعان ما توقفت من حيث بدات بسبب الظروف واستغل الفرصة لاشكرها ولادعي لها الله بالتوفيق في الدنيا والاخرة

.......كيف يمكنني ان انسى ذلك اليوم الذي اغاثني فيه بتعرفي على مشرفتي:
الفاضلة ام ايمن من المغرب : كنت وستظلين من اشعل شمعة الهمة في نفسي واعاد اليها بريقها
اما عن تجربتي فقد كانت ......لا اعرف كيف اصفها وافضل ان اترك التعليق لام ايمن فهي كانت شاهدة عليها .
ولكني ساكتب اهم ما مررت به

1. لم اكن التزم بمقرر الحفظ اليومي
2. كنت اتخاذل في بعض الاوقات خاصة قبل المغرب
3. كنت اصبح كالمجنونة اضرب هنا وهناك عندما يسبقني الوقت وانا لم احفظ ..
4. عند حفظي لسورة التوبة اصبت باحباط كبير عندما لم استطع حفظها في 3 ايام ومن المفروض ان احفظها في يوم
5. في بعض الاحيان كنت احفظ جيدا وعندما اسمع لا اعرف حتى كيف ابدا فكانت مشرفتي الله يجازيها كل خير تشجعني وتبعث في الطمانينة .
6. تركت الكثير من السور اتناء حفظي وكانت تقدر ب100 صفحة ما اقلقني كثيرا .
7. في الايام الخيرة واجهتني ابتلاءات مرضية .
8. كان الحفظ والدراسة امران صعب علي التوفيق بينهما حاولت بكل الطرق ان اتابع دراستي وان اتقدم في الحفظ والحمد لله اني وفقت في ذلك الى حد ما .

يوم الثلاتاء 27رمضان وصلت الى سورة التحريم يعني كان باقي جزء تبارك وجزء عم و100 صفحة وكان باقي 2 يومين للعيد رحت اعددها وانا اعاني كيف يمكنني ان اكمل حفظها في يومين؟؟....ضغط كبير وقلق بل و احباط .....

اعترف يومها باني اتعبت مشرفتي كثيرا بكلماتي اليائسة المضطربة ولكنها ردت كجملة كلما تذكرتها تشجعت اكثر
الا تعرفين امرا يسمى انا فتحنا لك فتحا مبينا ؟؟؟؟؟؟؟

انفجرت دموعيوفقدت شهية الطعام وكان يوما عسيرا علي وكدت استسلم رغم كل تشجيعاتك يا ام ايمن
لاني كنت اربط نفسي بالوقت والدراسة يومان يا اما اتغيب يا اما لا اختم ........
المهم في اخر تلك اليلة حدث ما لم اكن اتوقعه دخل الاخ احمد عمرو ذلك الاخ الفاضل الذي اراد ان يختم في رمضان وحاول بكل الطرق لكن ظروفه كانت حقا اقوى ...سالني عن اخباري مع الحفظ فاخبرته اني متعبة نفسيا واني لن استطيع الختم.سبحان الله كانت كلماته قوية جدا و وصلنا الى اني ساحفظ في اليومين المتبقين باي طريقة ثم جاءت جملة / ستختمين الليلة

حفظت في تلك الليلة جزء تبارك والاربعاء حفظت 100 صفحة والحمد لله فشكرا لك يا اخي الله ييسرلك الحفظ انت كل الاخوان والاخوات الذين لم يتسع المقام لذكرهم
اشكركم جميعا كل من ساعدني ولو بكلمة .........اشكر الله الكريم المنان الذي جمعني واياكم على هذا المشروع العظيم

واختم هذه السطور
مشرفتي واختي في الله ام ايمن من المغرب: جزى الله سعيك معي ومع الطالبات الاخريات بالخير الكثير
واني اليوم اشهد انك ضحيت بوقتك وكنت خير مثال في الصبر امام كل تصرفاتي فنعم الاخت انت نسال لك الله الخير كله في الدنيا والاخرة .
شكرا اقولها اكتبها لك بحروف تنطق محبة لك يا مشرفتي المميزة لا أتمنى أن يأتي اليوم الذي أفارقك فيه .. فـَ كم عشت أيامأً جميلة

إرتاح قلبي لك .. وأحببتك حباً في الله .. لشخصيتك وأسلوبك وتعاملك .. فـَ كم أتمنى أن أكون مثلك .. أحب توجيهاتك واهتمامك ..
يا نور الصباح المشرق .. يا نسمة من هواء عليل .. لك الفضل بعد الله بتغيير تصرفات كثيرة فيني لا أحد يعلمها إلا الله ..

مشرفتي.. أما أنا فثقي بأنه لن ولن أنسى جميلك علي و تضحياتك ابدا ابدا ما حييت .. أدعو لك بالتوفيق في حياتك .. طالبتك ..

مازالت رحلتي لم تنتهي بل هنا بدات فادعولي بان اصبح قرانا يمشي على الارض ان شاء الله .
عفوا لم اعرف كيف اختصر الكلمات في هذا الزخم الكبير من المشاعر...........
اللهم لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك
واخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين الذي اذا اعطى ادهش
وسبحان الله ولا حول ولا قوة الا بالله .

اختكم في الله هدى الرحمن /الماسة محبة القران
نقلتها لكم كما هي من الموقع الذي تولى توفير مشرفة لي
واتوجه بشكري للدكتور يحي الغوثاني على كل ما علمنا من خلال محاضراته ومقالاته
فخلال فترة حفظي كنت املا نفسي من الموقع املا وهمة
حين اتصفح اقسامه وادرك ان هذا القران عظيم عظيم
اخواني اخواتي لقد تعلمت من القران الكثير الكثير
سارعوا الى ذلك المصحف الذي تضعونه على رفوفكم/////////////


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://mos7afi.lolbb.com متصل
 
تجربتي المتواضعة في حفظ القران هدى الرحمن
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة العلياء القرآنية :: قصص من حفظوا القرآن-
انتقل الى: