شبكة العلياء القرآنية
أهلاً وسهلاً بكن يا حاملات كتاب الله
نتشرف بخدمتكن ومشاركاتكن لنا
حياكن الله


يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءكُم بُرْهَانٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَأَنزَلْنَا إِلَيْكُمْ نُوراً مُّبِيناً
 
الرئيسيةبرنامج آياتاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قصة حافظة خاتمة القران ختامـــــ مسك ـــــــها

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
اخت المحبه
أحبك ربي
أحبك ربي
avatar

الإمارات
انثى
عدد المساهمات : 3017
تاريخ التسجيل : 07/02/2015
الموقع : شبكة العلياء القرآنية
العمل : نشرالخير ومراجعة القران
كم تحفظ : الحمد لله
تعليقك : صاحبي القرآن اليوم يصاحبكِ غداً
جالسيه وفرغي له قلبكِ ووقتك ، يكن لكِ جليسًا وأنيسًا في القبر..
وشفيعًا يوم الحشر.


مُساهمةموضوع: قصة حافظة خاتمة القران ختامـــــ مسك ـــــــها   الإثنين يوليو 10, 2017 9:07 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

تحية طيبة

ماذا أقول من أين أبدأ ماذا أذكر ماذا أترك



ما أردتُ الحديث عن تجربتي في الأيام الماضية، لا لأني لم أستفد

ولكن لأنني لم أكن أريدُ أن أنقصَ هذه الدورة حقها

لا لشيء إلا لأني أعلم أيُّ علمٍ تحمله لنا

وحتى اليوم فلا تظنني إنني موفيةٌ حقها

وإن كنت أعلم أن التفاعل فيها أمر ضروري

إلا أنني قد تفاعلت مع نفسي وروحي وعقلي تفاعلاً تاما



فجــــ الله ـــــزاك

عني وعن أخواتي خير الجزاء

وأقول جزاك الله عني .. لأنني مهما قلت فلن أوفيك حقك

فأوكلت جزاك لله يجازيك عني

وهو أكرم الأكرمين



أمـــا بعد



فإنني لن أتحدث بشكل مباشر عما قد تغيَّر فيني بعد هذه الدورة

ولكن أولوا الألباب يفهمون ما بين السطور



فأنا في شرفٍ وأيُّ شرفٍ قد شرفني الله به أن جمعني وإياكم في ذاك المجلس .. مجلس العلم



أختك في الله قد تربَّت في بيت عادي جدا كسائر بيوت الدنيا اليوم

وأقول اليوم .. لأن سائر البيوت اليوم لا يعرفن عن هذا العلم شيئا ولا بمقدار قطمير



فالرسائل السلبية التي تحدثتَ عنها تعشعشُ في زواياه وتخيِّم عليه وهي لا تزور البيوت فحسب بل هي من أهل البيت نفسه



أين نحن أمة محمد صلى الله عليه وسلم من هذا العلم

أين أنتن يا أمهات الأمة وآبائها

لماذا لم نبدأ نحن بهذا العلم

فمن المعيب والمشين أن لا نبدأ به ولا نطبقه

فإن لم نبدأ به فلنكن على الأقل ممن يطبقونه



لن أحزن على ما مضى وإن كان جديرٌ بي أن أحزن

ولكن العبرة بالنهاية معروفة



لن أقول تخلفنا .. لن أقول تأخرنا .. قد فات الأوان

فما زالت رؤوسنا تَشُــمُّ الهواء

بل سأقول قادمون وقادمات

قادمون وقادمات رجالا ونساءً يحملون كتاب الله ولكن ليس على الورق هذه المرة

كــــــلا واللــــــــه

لن يكون هذا القرآن بعد اليوم إلا في الصدور



كلا والله بعدما سمعنا عن إعجاز الله في هذا العقل البشري وقدرته الخارقة على الحفظ

وأنه مهما حَفِظَ وخزَّن

فلن يكون هذا الحفظَ إلا كحبة رملٍ في فلاه



"كيف لا .. و"هذا خلق الله فأروني ماذا خلق الذين من دونه



"إن الله لا يغيروا ما بقومٍ حتى يغيروا ما بأنفسهم"

اللـــهم فاشهد إننا ما حضرنا هذه الدورة إلا لنغير ما بأنفسنا تجاه كتابك

اللهم يسًّره لنا كما يسرت شربة الماء



كنت دائما أطلب من الله أن يريَني معجزة في هذه الدنيا وأنا أعلم أن زمن المعجزات قد ذهب

ولم أكن أدري أني أحمل معجزة في رأسي أمشي بها في كل مكان



أتسألين عن شي وهو فيكِ ؟

وتعتقدُ أنك جرمٌ صغيرٌ وفيك أنطوى العالمُ الأكبرُ



"كنت دائما أسمع الناس يقولون "نريد الجنة ولو حبوا

ولم أدري لما حبوا هذه



أما أنا فأريد الجنة وأنا أمشي إليها أتبخرت

أطفأ لهيب النار بنوري

وكنت أسال نفسي ماذا أقدم لأكون كذلك

ماذا قدّمتِ بين يدي الله يوم تقفين ماثلة أمامه؟

أقيامُ ليلٍ أم صيامُ نهارٍ ؟



ألم تعلمي أن الجنة بعدد درجات آيات الله في كتابه؟



بلى



ألم يقل الله عز وجل أن منزلتَك عند آخر آية تقرئينها؟

بلى

اذا ماذا تنتظرين يا من تطلبين الفردوس الأعلى ؟

ما سمعتي في هذه الدورة حجةٌ عليكِ لا لك

فابدئي الآن قد حان وقت العمل

خليقٌ بنا .. جديرٌ بنا ألا نخرج في هذه الدورة إلا وقد تعاهدنا جميعا على

حفظ كتاب الله وعملا به

اعلمي .. إنكِ إنْ أكرمتِ الكريمَ ملكتِه

والقرآنُ كريمٌ فأكرميه يكرمك الله

العِلـمُ مَغْرسُ كلِّ فَخـرِ فافتَخِـرْ واحذر يَفُوتُك فَخـرُ ذاكَ المَغْـرَسِ

واعلـمْ بـأنَّ العِلـمَ ليـس ينالُـــهُ مَـنْ همَّـهُ فـي مَطْعَـــمٍ أو مَلبَــــسِ

إلا أخو العِلمِ الـذي يُعـنَــي بــه فـي حالَتَـيْـهِ عارِيــاً أو مُكتســــي

فاجعل لنفسكَ منه حظاً وافــراً واهجر له طِيبَ الرُّقادِ وعَــبِّــــسِ

فلعلَّ يوماً إنْ حضرتَ بمجلسٍ كنت الرَّئيسَ وفَـخْـرَ ذاكَ المَجلسِ

الشافعي رحمه الله

بالنسبة لمقدار الحفظ، فلقد حفظت 76 صفحة البقرة وآل عمران بناء على ما تم الاتفاق عليه في الجزء الثاني من الدورة

ثم توقفت عن الحفظ إلى حين انتهاء امتحاناتي فأنا ادرس الروايات العشر الآن ولا أظنه يخفى عليك غزارة هذا العلم فأدرت أن أتفرغ للحفظ دون انشغال

آخر امتحان عندي سيكون يوم الخميس بإذن الله ثم اتفرغ للحفظ بتركيز عالٍ إن شاء الله

فأبشر بالخير فإن الله لن يضيِّع عملك وسترى منا كل الخير إن شاء الله

معــــــذرة على الإطالة
سبحان ربك رب العزة عما يصفون

سلام على المرسلين والحمدلله رب العالمين



أختكم في الله

ختامـــــ مسك ـــــــها




منقول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://mos7afi.lolbb.com
 
قصة حافظة خاتمة القران ختامـــــ مسك ـــــــها
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة العلياء القرآنية :: قصص من حفظوا القرآن-
انتقل الى: