شبكة العلياء القرآنية
أهلاً وسهلاً بكن يا حاملات كتاب الله
نتشرف بخدمتكن ومشاركاتكن لنا
حياكن الله


يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءكُم بُرْهَانٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَأَنزَلْنَا إِلَيْكُمْ نُوراً مُّبِيناً
 
الرئيسيةبرنامج آياتاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مع قصص من حفظوا القرآن كيف حفظوا واتموا حفظهم

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
اخت المحبه
أحبك ربي
أحبك ربي
avatar

الإمارات
انثى
عدد المساهمات : 3013
تاريخ التسجيل : 07/02/2015
الموقع : شبكة العلياء القرآنية
العمل : نشرالخير ومراجعة القران
كم تحفظ : الحمد لله
تعليقك : صاحبي القرآن اليوم يصاحبكِ غداً
جالسيه وفرغي له قلبكِ ووقتك ، يكن لكِ جليسًا وأنيسًا في القبر..
وشفيعًا يوم الحشر.


مُساهمةموضوع: مع قصص من حفظوا القرآن كيف حفظوا واتموا حفظهم    السبت يونيو 16, 2018 11:30 am

مع قصص من حفظوا القرآن كيف حفظوا واتموا حفظهم
وكيف تغلبوا على أنفسهم ؟؟ كي نتعلم منهم ونأخذ بنصائحهم
وأيضا مع مقولات للتحفيز والتشجيع والحماس
وهي مساحة مفتوحة لكن جميعا

ومع اول قصة ::هكذا حفظت سورة الاعراف
كنت آنذاك ابن 18 عاما
وكنت في إجازة صيفية ، وكان لدي أوقات كثيرة بنسبة 24 ساعة / اليوم!
فعمدت إلى الكتب التي في مكتبتي الصغيرة آنذاك فأنهيتها في أيام
قليلة ..
ثم انتبهت ..
لماذا لا أقضي جميع وقتي في قراءة القرآن الكريم ؛ فإنه كتاب لا يخلق
على كثرة الرد ،
نعم .. كانت هذه البداية لعصر جديد وانفتاح عظيم على القرآن الكريم
فرحت جدا بهذا القرار ، وتعجبت كيف لم يكن ذلك في حساباتي في أول
الإجازة ..
لم أقض وقتا طويلا في الندم على ما فات من الإجازة ؛ فقد قضيته
بطريقة جيدة إذ قرأت فيه طائفة من الكتب الرائعة ..
قرأت كثيرا ... وختمت كثيرا في أيام قليلة ، وأنا فرح بنعمة الله ، وكان
أكثر ما يؤرقني بدء الدراسة وانتهاء هذه الرحلة السعيدة مع القرآن ..
وذات ليلة .. كنت أقرأ في سورة الأعراف ، وكنت مصابا بنوبة برد وزكام
عنيفة ، فتوقفت عن القراءة للحظات إذ كان قد شغلني النظر إلى شيئ
؛ فقد كنت أحفظ خارج البيت أمام خليج أبي قير وسط الزروع الكثيفة
وبعض من الحشرات الأليفة كالثعابين والسحالي !!!
ثم عدت إلى قراءتي في سورة الأعراف ..
وفجأة .. ما هذا ؟
ما الذي حدث منذ قليل .. وماذا كان مني الآن ؟
يا إلهي ..
لقد كنت أردد آيات لم أكن أحفظها من قبل غيبا عن ظهر قلب دون شعور
أو جهد في استدعائها ..
نعم .. لقد كانت كثرة القراءة سببا عظيما في ذلك ..
كدت أطير فرحا لهذا الفتح الجديد ..
كم كنت غافلا عن ذلك ..
كيف لم أقرر حفظ القرآن في أول لحظات تلك الإجازة الصيفية السعيدة ؟
لا وقت للندم ..
الآن ..
ماذا يا سعيد ؟
سأحفظ الآن وليس إلا الآن ..
سعيد ... أنت مزكوم .. ابدأ من الغد !
ولمَ لا يكون الآن ...
وكم ذاكرت للمدرسة والكلية وأنا محموم
ربنا عليك توكلنا وإليك أنبنا وإليك المصير
بدأت الحفظ ..
مفاجأة أخرى
لقد أنهيت حفظ الربع الأول من السورة في 30 دقيقة فقط .. حفظا قويا -
في رأيي - !
حسنا .. لا أبرح حتى أحفظ سورة الأعراف كاملة أو أمكث إلى الصباح ..
ولم أحتج أن أمكث إلى الصباح ...
فقد تحقق لي ما أردت خلال خمس ساعات فقط
لم أكد أصدق نفسي .. خمس ساعات فقط !!
ربما يكون حفظا هشا .. ركيكا ..
لا وقت للإرهاصات ..
قم الآن إلى الصلاة ..
توضأت .. كبرت .. وصليت بالسورة كاملة في ركعتين ... أجمل ركعتين !
وكانت بداية ونقطة تحول في حياتي القرآنية ...
ولعل ما قصصته الآن بداية لحلقات أخرى في رحلتي مع القرآن ..
بإذن الله تعالى
د سعيد ابو العلا
...................
فهيا نحن نستطيع بعون الله فقط نريد (إخلاصا وعزما وإصرارا وإستعانة بالله )
فهيا قومي للحفظ >> هيا إلى الجنة بعون الله

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://mos7afi.lolbb.com متصل
 
مع قصص من حفظوا القرآن كيف حفظوا واتموا حفظهم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة العلياء القرآنية :: قصص من حفظوا القرآن-
انتقل الى: