شبكة العلياء القرآنية
أهلاً وسهلاً بكن يا حاملات كتاب الله
نتشرف بخدمتكن ومشاركاتكن لنا
حياكن الله


يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءكُم بُرْهَانٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَأَنزَلْنَا إِلَيْكُمْ نُوراً مُّبِيناً
 
الرئيسيةبرنامج آياتاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 كيف كان هديهﷺ في قراءة القرآن

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
اخت المحبه
أحبك ربي
أحبك ربي
avatar

الإمارات
انثى
عدد المساهمات : 3059
تاريخ التسجيل : 07/02/2015
الموقع : شبكة العلياء القرآنية
العمل : نشرالخير ومراجعة القران
كم تحفظ : الحمد لله
تعليقك : صاحبي القرآن اليوم يصاحبكِ غداً
جالسيه وفرغي له قلبكِ ووقتك ، يكن لكِ جليسًا وأنيسًا في القبر..
وشفيعًا يوم الحشر.


مُساهمةموضوع: كيف كان هديهﷺ في قراءة القرآن   الخميس ديسمبر 06, 2018 9:49 am

كيف_كان_هديه_ﷺ_في_قراءة_القرآن ⁉️

تأمل كيف كان هدي النبي ﷺ في تلاوته ، وخشوعه ، وبكائه عند قراءته واستماعه ،

وتحسين صوته بالقرآن العظيم !!

كان له صلى الله عليه وسلم #حزب_يقرؤه_ولا_يخل_به ، وكانت قراءته ترتيلاً لا ببطئ ولا عجلة ،

بل قراءة مفسرة حرفاً حرفاً ،

↩️ وكان يقطع قراءته آية آية ، وكان يمد

عند حروف المد ، فيمد ( الرحمن ) ، ويمد ( الرحيم )

وكان ﷺ يستعيذ بالله من الشيطان الرجيم في أول قراءته ، فيقول : ( أعوذ بالله من الشيطان الرجيم ) ،

وربما كان

يقول : ( اللهم إني أعوذ بك من الشيطان الرجيم من همزه ونفخه ، ونفثه ) #وكان_تعوذه_قبل_كل_القراءة ..

وكان يحب أن يسمع القرآن #من_غيره ، وأمَرَ عبد الله بن مسعود ،


فقرأ عليه وهو يسمع ، وخشع صلى الله عليه وسلم لسماع القرآن منه حتى ذرفت عيناه بالدموع ..

وكان يقرأ القرآن قائماً ، وقاعداً ، ومضطجعاً ، ومتوضئاً ، ومحدثاً ، ولم يكن يمنعه من قراءته #إلا_الجنابة ..


وكان صلى الله عليه وسلم #يتغنى_بتلاوته ،


ويرجع صوته به أحياناً كما رجع يوم الفتح في قراءته : { إنا فتحنا لك فتحاً مبيناً } [الفتح: 1]


وحكى عبد الله بن مغفل ترجيعه ، آ ا آ ثلاث مرات ، ذكره البخاري ،


وإذا جمعت هذه الأحاديث إلى قوله ﷺ : ( زينوا القرآن بأصواتكم ) ،

وقوله : ( ليس منا من لم يتغن بالقرآن ) ،


وقوله : ( ما أذن الله لشيء، كأذنه لنبي حسن الصوت يتغنى بالقرآن )


علمت أن هذا الترجيع منه صلى الله عليه وسلم كان اختياراً


وليس اضطراراً #لهز_الناقة_له ، فإن هذا لو كان لأجل هز الناقة لما كان داخلاً تحت الإختيار ،


فلم يكن عبد الله بن مغفل يحكيه ويفعله اختياراً ليؤتسى به ، وهو يرى هز الراحلة له حتى ينقطع صوته


ثم يقول : ( كان يرجع في قراءته ) فنسب الترجيع إلى فعله .


ولو كان من هز الراحلة ، لم يكن منه فعل يسمى ترجيعاً ..

زاد المعاد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://mos7afi.lolbb.com
 
كيف كان هديهﷺ في قراءة القرآن
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة العلياء القرآنية :: القسم العام بما يخص القرآن الكريم-
انتقل الى: